بوست نيوز
Ad Space

برنامج “Jordan Source” يعزز فرص التعاون والاستثمار في ختام زيارته الرسمية إلى كندا

eman momani10 يوليو 2024آخر تحديث : منذ 5 أيام
eman momani
شريط الاخبار
اعلن هنا
برنامج “Jordan Source” يعزز فرص التعاون والاستثمار في ختام زيارته الرسمية إلى كندا
اعلن هنا

بوست نيوز :-

(تورنتو، كندا 08تموز2024):اختتم الوفد الأردني الممثل لبرنامج “Jordan Source” التابع لوزارة الاقتصاد الرقمي والريادة،زيارته الرسمية إلى كندا بنجاح كبير. وكان الوفد الذي ترأستهالأمين العام للوزارة سميرة الزعبي، مندوبة عنوزير الاقتصاد الرقمي والريادة أحمد الهناندة، والذي ضم ممثلين عن الوزارة، بالإضافة إلى عدد من قادة الأعمال التكنولوجية من القطاع الخاص، قد زار كندا لتعزيز التقارب بين البلدين ضمن قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، عبرتحديد الفرص المتاحة للتعاون والاستثمار والشراكة وتبادل المعرفة.

واستهل الوفد زيارته،بالمشاركة في مؤتمر ومعرض Collisionللتكنولوجيا، الذي يعد الأسرع نمواً في قارة أمريكا الشمالية، والذي شهد في نسخة العام الجاري تواجد نحو 40 ألف مشارك و800 متحدث من الشخصيات البارزة والمؤثرة في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات؛ حيث اجتمع تحت سقفه المبتكرون والمهنيون من القطاع، إلى جانب أهم الشركات والجهات المعنية والزوار من جميع أنحاء العالم، للتواصل ومناقشة مستقبل صناعة التكنولوجيا العالمية.

واستكشافاً لفرص البحث والتعاون مع المؤسسات التعليمية كأحد أهداف الزيارة إلى كندا، فقد التقى الوفد مع عدد من ممثلي جامعة واترلو في مقرها؛ لمناقشة سبل تطوير تسويق التكنولوجيات الناشئة، فيما حظي الوفد لدى زيارته لمركز The Dais لأبحاث السياسة العامة والقيادة في جامعة تورنتو متروبوليتان، بفرصة الاطلاع على رؤى ومعلومات هامةضمن عرض تقديمي متعمق في اجتماع مصغر.

وحرص الوفد الأردني طيلة مدة الزيارة علىالتواصل مع المهنيين من المغتربين الأردنيين؛لتشجيعهم على لعب دور أكبر في تعزيز قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المحلي على نطاق عالمي، بالاستفادة من برنامج وتطبيقJordan Changemakers الذي يعد بمثابة مركز يجمع هؤلاء المهنيين من أنحاء العالم،ويلهمهم ليكونوا صنّاعاًللتغيير الحقيقي في الأردن.

وأكدت أمين عام وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة سميرة الزعبي في حديث لها حول الزيارة، بأن الأردن غني بما يتمتع به من مواهب محلية وروح ريادة الأعمال، وبما يوفره من بيئة خصبة وحاضنة للشركات الناشئة والمؤسسات العالمية، الأمر الذي يبرهن عليه حجم الشركات المستثمرة في الأردن، والإنجازات المتميزة للمبتكرين والرياديين الأردنيين. واختتمت الزعبي بالقول: “سعداء بالالتزام تجاه تسليط الضوء على ما نمتلكه من مواهب وإمكانات والتعريف بها على مستوى المجتمع الدولي،بما يفتح المزيد من الآفاق.”

وقد كلل الوفد زيارته إلى كندا باستضافة ملتقى “Gateway to MENA“، بالتنسيقمع الغرفة التجارية الكندية، بهدف تعزيز التعاون في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الأردن وكندا.وتضمنالملتقى الذي شارك به أكثر من 120 ضيفاً ممن مثلوا عدداً من شركات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المحلية والكندية، فعاليات عدة شملت حلقات نقاش، وجلسات حوارية، وعروض تقديمية، ركزت علىأهميةالأردن كمركز رائد لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وعلى أهمية الشراكات الاستراتيجية بين الأردن وكندا.

وتعليقاً على هذا الشأن، قالت السفيرة الأردنية في كندا، صباح الرافعي: “ملتزمون بتعزيز العلاقات الاقتصادية والتكنولوجية بين الأردن وكندا. ويجسد ملتقى “Gateway to MENA الرؤية المشتركة التي تجمع البلدين، كما أنه يسلط الضوء على إمكانات وآفاق التعاون في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.”

وتؤكد الزيارة الناجحة للوفد الأردني الممثل عن برنامج “Jordan Source” لكندا على التزام البرنامج بمهمته المتمثلة بجعل الأردن مركزاً مثالياً للاستثمار في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتعهيدخدماتها، بينما تدل الجهود الدؤوبة لمواصلة استكشاف فرص التعاون وتبادل المعرفة المشتركة، على ريادة المملكة ضمن المشهد التكنولوجي في المنطقة.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)