بوست نيوز
Ad Space

دور النشر الأردنية تختتم مشاركتها  بمعرض الدوحة للكتاب

naseem18 مايو 2024آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
اعلن هنا
دور النشر الأردنية تختتم مشاركتها  بمعرض الدوحة للكتاب
اعلن هنا

(بترا)- اختُتمتْ في العاصمة القطرية اليوم السبت، فعاليات الدورة 33 لمعرض الدوحة الدولي للكتاب، التي أقيمت على مدى 10 أيام بمشاركة 45 دار نشر وتوزيع أردنية.

وحققت المشاركة الأردنية نجاحا كبيرا في ختام المعرض، حيث استطاعت أجنحة دور النشر الأردنية استقطاب أعداد غفيرة من زوار المعرض بفضل تميزها في توفير وعرض المؤلفات والإصدارات الشاملة من الكتب الأردنية والعربية التي تلبي رغبات جميع شرائح الزوار من مثقفين وباحثين وأكاديميين وطلاب علم.

وأجمع مسؤولو وأصحاب عدد من دور النشر الأردنية على نجاح المشاركة الأردنية وتميزها بالعديد من عناصر القوة والتفرد التي تتميز بها، خصوصا في محتوى الكتاب الأكاديمي الموجه لطلبة العلم في الجامعات والمدارس، وكتب الأطفال والكتب العلمية، وتلك المتعلقة بالتصميم والذكاء الاصطناعي، فضلا عن مواصفات طباعة الكتاب العالية التي تحرص دور النشر الأردنية على جودتها وتميزها بأعلى مواصفات الطباعة على مستوى الدول العربية وكثير من دول العالم، إضافة إلى الأسعار المناسبة التي تباع بها إصدارات دور النشر الأردنية وهي تشتمل على كل هذه المواصفات.

وقال مسؤولو دور النشر الأردنية في تصريحات لوكالة الأنباء الأردنية (بترا) في ختام معرض الدوحة الدولي للكتابـ إنهم حريصون على المشاركة الفاعلة في معرض الدوحة للكتاب وفي معارض الكتب كافة التي تقام في الدول العربية من منطلق حرصهم على نشر الكتب والمؤلفات الصادرة من الأردن، وتعزيز حضورها على جميع المستويات في الدول العربية، وفي منابر العلم وخاصة الجامعات والمدارس بكافة مراحلها الدراسية.

وبلغ عدد العناوين التي اشتملت عليها أجنحة دور النشر الأردنية ما يفوق 35 ألف عنوان، غطّت مجالات النشر المتعلقة بالكتب الأكاديمية وكتب الأطفال والتربية والكتب العلمية والأدبية والدينية والتعليمية والترجمات، وكتب التاريخ والروايات والتراث والثقافة والشعر، واللغة العربية وآدابها، والقانون والمحاسبة والإدارة والفلسفة، والدراسات الأدبية والإبداعية وغيرها من الكتب والإصدارات الموجهة للنشء واليافعة، وكتب الاقتصاد والمال والأعمال، بالإضافة إلى آخر المؤلفات التي تتناول مجالات التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي.

وأقيم معرض الدوحة الدولي للكتاب في دورته ال 33 تحت شعار “بالمعرفة تُبنى الحضارات”، بمشاركة نحو 515 دار نشر وتوزيع من 42 دولة عربية وأجنبية حول العالم.

وأكد مسؤولو دور النشر الأردنية أنهم تمكنوا طيلة أيام المعرض من بيع آلاف الكتب التي أحضروها من عمّان خصيصا لمعرض الدوحة الدولي للكتاب، موضحين أن أكثر الكتب مبيعا في معظم الأجنحة الأردنية كانت الكتب الأكاديمية وكتب الأطفال والروايات.

وقالوا إن أجنحة دور النشر الأردنية شهدت إقبالا كبيرا خلال فترة المعرض ومن جميع شرائح الزوار والمهتمين بالقراءة والثقافة وطلب المعرفة والعلم، مؤكدين أنهم يسعون دوما لعكس صورة ناصعة لدى الجمهور العربي عن مستوى التطور والتقدم الذي بلغته صناعة الطباعة والنشر في الأردن

وأشاروا إلى أن دور النشر الأردنية أصبحت اليوم في مقدمة دور النشر العربية التي تقود هذا الجهد عربيا وعالميا من خلال اهتمامها بمستوى جودة الطباعة ومحتوى الكتب والمؤلفات، ومن خلال مشاركاتها الفاعلة في معارض الكتب العربية التي تقام سنويا في معظم الدول العربية، وفي العديد من العواصم والمدن الأوروبية.

–(بترا)

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)